أوائل اسمِك - أوذيسياس إيليتيس | اﻟﻘﺼﻴﺪﺓ.ﻛﻮﻡ

شاعر يوناني حاصل على جائزة نوبل للآداب عام 1979 (1911-1996)


886 | 0 |




(الجزء 4)

لا يزال باكراً في ذا العالم، هل تسمعين
لم تتروّضِ الوحوشُ، هل تسمعين
دمي المهدورُ، قربَه الدقيقةُ _هل تسمعين
السكِّينُ
كالخروفِ يركض في السموات
ويكسر غصون النجوم، هل تسمعين
هذا أنا، هل تسمعين
أحبّكِ، هل تسمعين
أحملكِ وآخذكِ وأُلبِسُكِ
ثوبَ عرسِ أوفيليا، الأبيضَ، هل تسمعين
أين تتركينني، أين ترحلين ومَن... هل تسمعين

يُمسِكُ بيدِكِ فوق الطوفانات

المتسلّقات الشاهقة وحُمم البراكين
سيأتي يوم، هل تسمعين
تدفننا والسنوات الألفُ اللاحقةُ
ستجعلنا متحجِّراتٍ برّاقةً، هل تسمعين
تسطع عليها اللامبالاة هل تسمعين
لا مبالاة الناس
وألفَ قطعةٍ تَطرَحُنا
قطعةً قطعةً في المياه، هل تسمعين
أَعُدُّ حَصَياتي المُرّة، هل تسمعين
وهو الزمان كنيسة كبيرة، هل تسمعين
حيث تذرُف أحياناً صُوَرُ
القدّيسين
دمعاً حقيقيّاً، هل تسمعين
والأجراسُ تشقُّ في العُلى
ممرّاً عميقاً لأعبُر
ينتظر الملائكةُ بشموعٍ ومزامير الرُقاد
لا أرحل إلى أيّ مكان، هل تسمعين
لا أحدَ أو كلانا، هل تسمعين

زهرةُ العاصفةِ هذه، هل تسمعين
والحبِّ
قطفناها مرّة وإلى الأبد
ولا يُمكن أن تُزهِرَ إلا هكذا، هل تسمعين
في غير أرض، على غير نجم، هل تسمعين
ليس هناك التراب، ليس هناك الهواء
نفسه الذي لامسناه، هل تسمعين

وما نجح بستانيّ في غير أوقاتٍ

بسبب شتاء كهذا، ورياح الشمال، هل تسمعين
أن يهزَّ زهرةً، إلانا نحن، هل تسمعين
وسَط البحر
بمشيئة الحبِّ وحدَه، هل تسمعين
أَعلينا جزيرة بأكملها، هل تسمعين
بمغاورَ وكهوف ومنحدراتٍ مزهرة
إسمعي، اسمعي
مَن يتحدّثُ إلى المياه، مَن يبكي- هل تسمعين؟
مَن يَنشُدُ الآخر، مَن ينادي- هل تسمعين؟
هوذا أنا أنادي وهوذا أنا أبكي، هل تسمعين
أحبّكِ، أحبّكِ، هل تسمعين.






(ﺟﻤﻴﻊ ﺗﺮﺟﻤﺎﺕ روني بو سابا)
اﻟﺘﻌﻠﻴﻘﺎﺕ (0)   




نحن نمقت الإعلانات، ولا نريد إدراجها في موقعنا، ولكن إدارة هذا الموقع تتطلب وقتاً وجهداً، ولا شيء أفضل لإحياء الجهد من القهوة. إن كنت تحب استخدام هذا الموقع، فما رأيك أن تشتري لنا كاسة قهوة على حسابك من هنا :)