مراسل حربي - فرانسيسكو دي أسيس فرناندس | اﻟﻘﺼﻴﺪﺓ.ﻛﻮﻡ

فرانسيسكو دي أسيس فرناندس
Francisco de Asís Fernández

شاعر نيكاراغوي، ناضل في الحركة الساندينية ضد الديكتاتور سوموسا حتى سقوطه (1945-)


504 | 0 | 0



(في ذكرى صديقي العظيم
الشاعر آلبارو أورتيتشو)

ما أثبته في شعري
أؤكِّده ببكائي.
أنا مراسل حرب
قصائدي تقاريرُ جروحي.
في هذه الحرب فقط إن حطموا قلبك
تستطيع أن تسلِّم قطعة صادقة منك
أو سرَّ العذاب الشخصي
المخبّأ في نشيد طيرٍ مُختفٍ.
هذه الحرب أحدثت في جسدي خريطةً من الأوشام:
وشم الورود الجافة هذه تحكي عيوبي؛
هذه الأسماء النازفة، تحكي وحدتي
الثعابين تنام معي
مع السم الذي يخنق أملي؛
هنا في هذه اللحظة، أنا صياد وهذه المرأة فريستي،
ولا أعرف إن كنت معجباً بالصيد أم بالفريسة؛
فهنا، أنا مع قطة متوحشة ترقص موسيقى وهمية
وتلمس مفاتيح البيانو وأوتار الكمان الأربعة
التي أصبحت اللحم الباطني لحيوان غريزي،
تجعلني كلباً غاضباً ينبح للقمر
ودودة تبحث عن صنارتها
هنا أبدو وكأنني أسبح مع ملائكة وأسماك قرش
وعلى ظهري نصٌّ يقول
هناك ملايين الحالمين في هذا العالم
جميعهم يستطيعون الذهاب للجحيم
لأنني أحلم بالحياة بعد الموت
ببريق بيتي في السماء،
رغم أنني لا أعرف إن كان بالإمكان رؤية هذا الجانب المعتم من حياتي من ذلك المضيء
أنا مراسل حربي
سعادته متعبة دون طموح،
نجمةٌ مظلمةٌ زائلةٌ لأيٍّ كان
تحتمل قلق الحاجة للمنطق،
تلاحق الحقيقة والكذب المُرتَّقَيْن في ملابسي القديمة
تدرك أنَّ الجمال والحبَّ هي أزهار لاحمة
تنكسر، تتجمع بقاياها،
تتكاثر
تموت ثم تولد من جديد.







(ﺟﻤﻴﻊ ﺗﺮﺟﻤﺎﺕ غدير أبو سنينة)
اﻟﺘﻌﻠﻴﻘﺎﺕ (0)