خلود - عزرا باوند | اﻟﻘﺼﻴﺪﺓ.ﻛﻮﻡ

عزرا باوند هو الذي غيّر شكل الشعر الأميركي كجزء من الحركة الحداثية والتصويرية وما سمِّي بالحركة الدَّواميَّة (1885-1972). تم ترشيحه لجائزة نوبل للآداب 15 مرة في الفترة ما بين (1955-1971)


1597 | 0 |




نحن نُغَنّي للحب والخمول،
لا شيء آخر يستحق التملك.
ومع أنني زرت بلداناً كثيرة،
لا شيء آخر يستحق أن نعيش من أجله.
وإنني أفضّل أن تكون حبيبتي لي،
مع أن أوراق الورد تموت حزناً،
على أن أقوم بأعمال مجيدة في دولة المجر
لأكون عند حسن ظن كل الرجال







(ﺟﻤﻴﻊ ﺗﺮﺟﻤﺎﺕ نزار سرطاوي)
اﻟﺘﻌﻠﻴﻘﺎﺕ (0)   
غنّنَا من أجل الحب والرخاء
فلا شيء آخر يستحق العناء
ورغم أنني عشت في بلدن كثيرة
إلا أنه لا شيء آخر في الحياة!

وإنني أفضل أن تكون حبيبتي لي
حتى إن ماتت اوراق الزهور كمدا
بدل أن أصنع أمجادا عظيمة في هنغاريا
من أجل أن يؤمن كل البشر !

قصيدة #فتاة ترجمة د.حنين عمر

دخلت الشجرة في يديّ
وصعدالنسغ في ذراعيّ
ونمت الشجرة في صدري
نحو الأسفل...
وخرجت الأغصان مني مثل الأذرع

أنتِ الشجرة.
أنت الزبد
أنت البنفسجات والريح تعبر فوقهن
أنت الطفلة - مهما علوتِ-
وكل هذا جنون بالنسبة للعالم!



(ﺟﻤﻴﻊ ﺗﺮﺟﻤﺎﺕ حنين عمر)
اﻟﺘﻌﻠﻴﻘﺎﺕ( 0)   
An Immorality


Sing we for love and idleness,
Naught else is worth the having.

Though I have been in many a land,
There is naught else in living.

And I would rather have my sweet,
Though rose-leaves die of grieving,

Than do high deeds in Hungary
To pass all men's believing.



نحن نمقت الإعلانات، ولا نريد إدراجها في موقعنا، ولكن إدارة هذا الموقع تتطلب وقتاً وجهداً، ولا شيء أفضل لإحياء الجهد من القهوة. إن كنت تحب استخدام هذا الموقع، فما رأيك أن تشتري لنا كاسة قهوة على حسابك من هنا :)