ثورتنا، حبُّنا - روبرتو فرنانديز ريتامار | اﻟﻘﺼﻴﺪﺓ.ﻛﻮﻡ

روبرتو فرنانديز ريتامار
Roberto Fernández Retamar

شاعر وناقد ومقالي كوبي، تقلد العديد من المناصب السياسية (1930-2019)


239 | |




العام الاول، بعد انبهار ويقين الوطن
كنا نعلم أن النيران المطفأة في الجبال
ستشتعل من جديد لتُصان الأرض
كما حلمنا بها، كما عمرناها.
العام الثاني وجدنا نحمل الأسلحة في أيادينا
سعداء بقدرتنا على مشاركة الخطر والمجد
الذين بالكاد أمس عرفوا خير الرجال
أصحاب اللحى والأمل في قلب الليلة المظلمة.
في العام الثالث غدونا أثرياء بنصرٍ عظيم،
وممتلئين بكلمات أكثر، وأسلحة أكثر، وقرارات أكثر.
في العام الرابع، ثورتنا، حبّنا،
قد كنا متنا وحيينا مرات عديدة
وها نحن نعلم كل العلم أنك خالدة، وأنك جميلة وقوية
كالنجوم، بل أفضل: كالشعب
الذي كان يصنعك وكنتِ تصنعينه،
ثورتنا، حبّنا.





(ﺟﻤﻴﻊ ﺗﺮﺟﻤﺎﺕ أحمد محسن)
اﻟﺘﻌﻠﻴﻘﺎﺕ (0)   




نحن نمقت الإعلانات، ولا نريد إدراجها في موقعنا، ولكن إدارة هذا الموقع تتطلب وقتاً وجهداً، ولا شيء أفضل لإحياء الجهد من القهوة. إن كنت تحب استخدام هذا الموقع، فما رأيك أن تشتري لنا كاسة قهوة على حسابك من هنا :)