إنّهُ قدركَ - جاهد صدقي طارنجي | اﻟﻘﺼﻴﺪﺓ.ﻛﻮﻡ

شاعر ومترجم وروائي تركي (1910-1956)


501 | 0 |




وأرى الطقسَ عليلاً، يدعوني لأفتحَ النافذةَ
ينهمرُ المطرُ،
في الشرفةِ المقابلةِ، إمرأةٌ تبتسمُ
أظنها تومئ لي بإشارةٍ، أنظرُ إليها؛ تختفي ،
أحدّقُ بتلك الورودِ في الجنينةِ، ما أطيب رائحتَها
وحينَ أجنيها، يروحُ شذاها،
على أغصان شجرةِ جاري
فاكهة منمقة، أشتهي قطافها
أمدّ يدي، فلا يبقى منها أثر ،
كل الناس تشربُ كي ترى الفرحا
أما أنا حينَ أشربُ لا أرى سوى الحزن والترحا،
لماذا وكيف يا الله ركبتُ هذا القاربَ
كلما أبحرتُ فيه سكتتِ الرياحُ عن شراعي





(ﺟﻤﻴﻊ ﺗﺮﺟﻤﺎﺕ نوزاد جعدان)
اﻟﺘﻌﻠﻴﻘﺎﺕ (0)   




نحن نمقت الإعلانات، ولا نريد إدراجها في موقعنا، ولكن إدارة هذا الموقع تتطلب وقتاً وجهداً، ولا شيء أفضل لإحياء الجهد من القهوة. إن كنت تحب استخدام هذا الموقع، فما رأيك أن تشتري لنا كاسة قهوة على حسابك من هنا :)