فيديريكو غارثيا لوركا | القصيدة.كوم

فيديريكو غارثيا لوركا

Federico García Lorca

أعظم شعراء اسبانيا في القرن العشرين، وهو أيضا كاتب مسرحي . قتل على يد جنود فرانكو (1898-1936)


45040 | 8 | 10 | 42 | إحصائيات الشاعر


الموت الأسود

(Gacela de la muerte oscura)

1.6k | 5 | 1 | 0

الجيتار

...

1.2k | 5 | 1 | 0

الحبُ يغفو على صدرٍ الشاعر

(El Amor Duerme En El Pecho Del Poeta)

2.1k | 0 | 1 | 0

لُولا

...

2k | 0 | 1 | 0

عندما يطلع القمر

(La luna asoma)

1.6k | 0 | 2 | 0

وداع

(Despedida)

1.5k | 0 | 1 | 0

الوردة

(CASIDA DE LA ROSA)

1.4k | 0 | 1 | 0

ليالي النافذة

...

1.4k | 0 | 1 | 0

موت في الفجر

...

1.3k | 0 | 1 | 0

الحُبّ اللا مُتوَقَّع

...

1.3k | 0 | 1 | 0

أغنية شجرة البرتقال العقيمة

(Canción del naranjo seco)

1.2k | 0 | 1 | 0

أغنية الجريح بالماء

...

1.1k | 0 | 1 | 0

أغنية راكب الحصان

(Canción del Jinete)

1.1k | 0 | 1 | 0

ركود

...

1.1k | 0 | 2 | 0

الشاعرُ يسألُ حبيبه عن كوينكا، المدينة المسحورة

(El Poeta Pregunta A Su Amor Por La Ciudad Encantada De Cuenca)

1.1k | 0 | 1 | 0

سونيتو الشكوى العذبة

(Soneto De La Dulce Queja)

1k | 0 | 2 | 0

تذكار

...

1k | 0 | 1 | 0

ركود/ أغنية أخيرة

...

1k | 0 | 1 | 0

رقصة

(Baile)

994 | 0 | 1 | 0

انتحار

(Suicidio)

961 | 0 | 1 | 0

البكاء

...

955 | 0 | 1 | 0

الشاعرُ يقولُ الحقيقة

(El Poeta Dice La Verdad)

954 | 0 | 1 | 0

قصيدة يوم تموزي

...

943 | 0 | 1 | 0

شجرة شجرة

(Arbolé, Arbolé)

933 | 0 | 1 | 0

أغنية غبية

...

933 | 0 | 1 | 0

معزوفة

...

924 | 0 | 1 | 0

سونيتو غونغوري يضمنُهُ الشاعرُ يمامةً إلى حبيبه

(Soneto Gongorino En Que El Poeta Manda A Su Amor Una Paloma)

922 | 0 | 1 | 0

ليلُ الحبّ الأزرق

(Noche de Amor Insomne)

919 | 0 | 1 | 0

لو كانت يداي تجيد التقشير

(Si mis manos pudieran deshojar)

911 | 0 | 1 | 0

الجهات الأربع

(Norte, Sur, Este, Oeste)

910 | 0 | 1 | 0

قرحُ الحب

(Llagas De Amor)

906 | 0 | 1 | 0

مكتب

(Oficina )

892 | 0 | 1 | 0

الشاعر يكلمُ الحبَّ بالهاتف

(El Poeta Habla Por Teléfono Con El Amor)

891 | 0 | 1 | 0

فضح

(Denuncia)

888 | 0 | 1 | 0

سونيتو الرسالة

(El Poeta Pide A Su Amor Que Le Escriba)

862 | 0 | 1 | 0

مشية

...

859 | 0 | 1 | 0

سونيتو رعلة الورد

...

855 | 0 | 1 | 0

الطفل الأبكم

(El niño mudo)

853 | 0 | 1 | 0

أغنية الليل التي يغنيها البحارة الأندلسيون

...

847 | 0 | 1 | 0

فجر

...

808 | 0 | 1 | 0

أغنيات جديدة

...

650 | 0 | 1 | 0

مفترق طرق

...

488 | 0 | 1 | 0

يعتبر فيديريكو غارسيا لوركا أعظم شاعر وكاتب مسرحي إسباني في القرن العشرين. ولد لوركا في 5 حزيران 1898، في قرية قريبة من غرناطة. وكان والده يمتلك مزرعة وبيت كبيراً. أمّا والدته فقد كانت عازفة بيانو. بعد تخرجه من المدرسة الثانوية، دخل غارسيا لوركا الجامعة لدراسة القانون. بيد أنه ترك الدراسة الجامعية في عام 1919 وانتقل إلى مدريد، واستقر هناك لمدة 15 عاما، حيث كرس نفسه للكتابة والرسم. وكان يقوم بتنظيم العروض المسرحية، وقراءة الشعر، كما اهتم بجمع الأغاني الشعبية. في عام 1920 كتب مسرحية "لعنة الفراشة" التي أثارت ضجة كبيرة. وفي العام التالي صدر له ديوان شعري يرتبط بالفولكلور الإسباني بعنوان "كتاب قصائد." وقد تأثرت أعماله بالثقافة الغجرية وموسيقى الفلامنكو الأندلسية. ارتبط غارسيا لوركا بعلاقة صداقة بالرسام الشهير سلفادور دالي وبمنتج الأفلام لويس بونويل اللذين تعرف من خلالهما على المدرسة السريالية. وفي عام 1928 صدر له كتاب "أغاني الغجر" الذي جلب له شهرة واسعة ووضعه في مصافّ كبار الكتاب. في عام 1929 سافر غارسيا لوركا إلى نيويورك. لكنه عاد إلى إسبانيا في العام التالي بعد إعلان الجمهورية الإسبانية، حيث شارك في المؤتمر الثاني لاتحاد الطلبة من أصول إسبانية في أواخر عام 1931. وقد أقر المؤتمر بناء "الباراك" أو "الكوخ" في وسط مدريد. ولم يلبث الكوخ أن تحول إلى شركة للمسرح المتنقل راحت تتجول بين المدن والقرى الإسبانية وتقدم عروضها في الميادين والساحات العامة. وقد قامت الشركة بتقديم أعمال لوركا التراجيدية الثلاثة المشهورة، "عرس الدم" (1933) و"يرما" (1934) و "بيت برناردا ألبا" (1936). لدى اندلاع الحرب الأهلية كان غارسيا لوركا يختبئ في منزله الريفي في كاليجونز دي غارسيا. لكن جنود فرانكو تمكنوا من اعتقاله في أواخر تموز 1936، ثم قتلوه بعد بضعة أيام. ولا يعرف أحد أين دفنت جثته. وقد أحرقت كتبه في غرناطة ثم صدر بعد ذلك أمر بحظرها تماماً. المصدر: نزار سرطاوي

مزايا إنشاء الحساب تسجيل الدخول