جيونغ ـ جو سيو | القصيدة.كوم

جيونغ ـ جو سيو
서정주 Seo Jeong-ju

شاعر كوري من أفضل شعراء كوريا في القرن العشرين وأكثرهم انتشارا (1915-2000)


4492 | 0 | 1 | 6 | إحصائيات الشاعر


يعتبر جيونغ ـ جو سيو الذي رشح خمس مرات لجائزة نوبل للآداب أفضل شاعر كوري للقرن العشرين. كنيته الأدبية هي ميدانغ (غير مكتمل النمو بعد). ولد سيو عام 1915، وقد سمع الكثير من القصص التقليدية والقديمة من جدته فترك ذلك تأثيره على أسلوبه الأدبي. قصائده الأولى صدرت في أواخر ثلاثينات القرن العشرين، أما مجموعته الأولى فترجع الى عام 1941. نشر 15 مجموعة شعرية. عين لسنوات عدة أستاذاً في “الجامعة البوذية” في سيول. منح العديد من الجوائز المهمة الكورية. ترجمت قصائده الى الفرنسية، الإسبانية، الإنكليزية والألمانية. بعد وفاة زوجته في تشرين الأول عام 2000 إعتزل عن العالم الى أن أسلم الروح في 24 كانون الأول من عام 2000. ينتمي سيو الى “مدرسة الشعر من أجل الحياة” الكورية، وقد شملت اهتمامات أفرادها الدفاع عن العاطفة والحدس الى إحساس بالورع والاحترام للحياة. هذا فضلاً عن تحدي المنطق والعقل والتأكيد على الصوت النزيه الخارج من داخل المرء. في بحثهم عن المعنى الوجودي للحياة غالباً ما واجهوا الخواء المطلق، وكان لا بد أن يقبلوا بالموت كنهاية للحياة البيولوجية. تقوم ريادته للشعر الكوري الحديث على مجلد “كتب الغابة” الذي يحوي كامل قصائد دواوينه الأربعة الأولى. تتميز أعماله تلك بحداثيتها وسورياليتها. يحاول ديوانه الأول “الأفعى الزهرة” إستكشاف مشاعر الإحساس بالذنب كما الفولكلور. تصف قصيدته “صورة ذاتية” شاعراً يافعاً إنقطعت رغبته في التعلم بسبب الغزو الياباني عام 1910 لكوريا. ولا بد من الإشارة الى أن القصائد المبكرة لسيو، الذي غالباً ما يسمى بودلير كوريا، إتسمت أيضاً بالحسية داخل إطار من المشهدية الكورية. مع أن صور هذه المرحلة كانت جديدة على الشعر الكوري، إلا أنه يُلاحظ وجود توليفة بين الحياة الشعبية الكورية والحساسية الحديثة. أسلوبه اللاحق نحا صوب المشرقية والمحلية مناقشاً انعكاس الذات والخلاص داخل البوذية. يُعرف سو بأقنعته وأدواره المتعددة في أعماله المبكرة. أما شعره اللاحق فيدلف الى الداخل متعقباً البوذية وناقلاً بعناد لا يكل العناصر غير الشعرية الى أعمال فنية. يحسب له استكشاف المصادر الخفية للغة بدءاً بالصوفية اللصيقة الساكنة وجدان الشخص وصولاً الى الممارسة العامية العملية. يعتبره الراهب أنطوني، أحد مترجمي أشعاره الى الإنكليزية، الأب المؤسس للشعر الكوري الحديث. المصدر: فوزي محيدلي

مزايا إنشاء الحساب تسجيل الدخول