تشيماكو تادا | القصيدة.كوم

تشيماكو تادا
多田智満子 Chimako Tada

شاعرة يابانية يزخر شعرها بثروة من الصور المدهشة المقطوفة من الميثولوجيا والفكر الياباني القديم. وهي توصف بأنها شاعرة العقل وسعة الإطلاع، كما الحسية والعاطفة اللتين تكتشفان عن جانب غير تقليدي للثقافة اليابانية المعاصرة (1930-2003)


4180 | 0 | 3 | 11 | إحصائيات الشاعر


تعتبر تادا تشيماكو الراحلة من سنوات قليلة واحدة من أهم الشعراء الحديثين، نساء ورجالاً، في اليابان. يزخر شعرها بثروة من الصور المدهشة المقطوفة من الميثولوجيا والفكر الياباني القديم. وهي توصف بأنها شاعرة العقل وسعة الإطلاع، كما الحسية والعاطفة اللتين تكتشفان عن جانب غير تقليدي للثقافة اليابانية المعاصرة. يتحدث الشاعر والناقد الياباني ماكوتو بإعجاب عن ميزة العقل المحرك في شعر تادا تشيماكو. ولا بد من الإشاة الى أنه كان هناك اعتقاد قوي دعمته الرومانطيقية الغربية يقول أن أفضل الشعر ينبع من أعماق الإنسان من دون ألم التردد المفروض من قبل العقل. تادا تشيماكو استثناء لهذا الاعتقاد. نحن هنا أمام صوت مميز وعميق ينبض بالمعضلة الإنسانية وبقوة مصدرها: العقل. قطعت تشيماكو مع التقليد الحديث الذي يوجب أن يكون شعر النساء متميزاً بالصراحة، الإخلاص ووضوح النيّة، بمعنى ألا تكون العاطفة مقيّدة بالعقل. لم تنف تشيماكو عن نفسها صفة «شاعرة العقل» وهي شرحت في مقالة لها بعنوان «مرآة فيلا سكويز» أنها تحاول الجمع بين الفكر والشعور العاطفي لخلق لذة سامية. تقول تشيماكو في المقالة: «كل عناصر الشعر تعمل سوية، كل كلمة تتميز بقيمة أشبه بالرقمية تنتقل أو تنحرف مع تغيرات تراكيب الكلام. وحتى في قصيدة قصيرة يفترض بالقارئ استعمال عقله ليسجل الإمكانات المتوفرة لتعقيداتها اللامتناهية. كيف يمكن لكتابة معقدة كهذه أن تخلق متعة؟ واقعاً، إن الصور والمواقف والتراكيب الخاصة بالقصيدة تُرضي ليس فقط العواطف والحواس، بل أيضاً تقاطعات الفكر الحساسة أو الدقيقة. يمكن للمتعة المتأتية من ذلك بلوغ الهناء الخالص الذي يعتبر من أسمى التجارب السامية للكائن البشري». كتبت تشيماكو مختلف أنواع الشعر أسلوباً وتركيباً. فهي استخدمت الشعر الحرّ غير التقليدي («ألعاب نارية»، حلبة المصارع» و«عالم الوردة») كما استعملت لقصائدها أشكالاً يابانية تقليدية من مثل قصيدتي التانكا والهايكو («راذاذ ماء» و«لدى نزع الختم»)، كما كتبت قصيدة النثر «سجل خاطئ للعصور» و«الدرب ذو الأربعة وجوه». مع أواخر عام 2009 نالت مجموعة مختارة من قصائد تادا تشيماكو جائزة الكتاب المترجم الى الإنكليزية من جامعة كولومبيا الأميركية. المصدر: فوزي محيدلي

مزايا إنشاء الحساب تسجيل الدخول