فيكتور هارا | القصيدة.كوم

فيكتور هارا
Víctor Jara

كان فيكتور خارا فنان الشعب الشيلي المحبوب ، كرّس فنّه وحياته في خدمة الجماهير الشعبية (1932-1973)


5920 | 0 | 2 | 12 | إحصائيات الشاعر


فيكتور خارا (مواليد1938) فنان أصيل وعميق في انتمائه لقضايا شعبه والكادحين في تشيلي وفي أمريكا اللاتينية برمتها، لأنها آنذاك كانت قارة مفعمة بالمد الثوري ضد الديكتاتوريات المفصلة على الطريقة الأمريكية.هذه الأخيرة المسؤولة بشكل مباشر على آلام الملايين من شعوب هذه القارة المكافحة والمناضلة.فأغاني فيكتور خارا لم تذهب سدى ، فهاهي ذي القار ة تعاود مجد نهوضها الثوري في كوبا الأبية وفي فينيزويلا وبوليفيا والبقية ستأتي لا محالة عبر الصدى الجميل للفنان المناضل والشهيد فيكتور خارا.
كان فيكتور خارا فنان الشعب الشيلي المحبوب ، كرّس فنّه وحياته في خدمة الجماهير الشعبية ، وتحقيق أهدافها في العيش الكريم و التمتع بالحرية و الديمقراطية. أعتقله الانقلابيون الفاشست من زمرة بينوشت المدعومين من المخابرات المركزية الأمريكية في 11 أيلول 1973 و أدخل إلى ملعب سنتياغو الرياضي الذي حوله الفاشست بعد انقلابهم الدموي على حكومة سلفادور الندي الاشتراكية ، و قاموا بتعذيبه أبشع تعذيب فأستشهد ‘على أثره بعد أيام . وقد أصبحت بطولاته و صموده أمام الفاشست يشهد لها العالم . لكن فكتور أصبح خالدا في قلوب الملايين من الكادحين و المناضلين في العالم ضد الظلم والاستغلال عبر فنه و غنائه .
هكذا أنضم فكتور خارا إلى قافلة الشهداء والمضحين مثل غاراس شفتشنكو في أوكرانيا ، و روبرت برنز من اسكتلندا، وجوهيل ووودي غاتري ، الخالدة أغانيهم في القلوب البشرية الشريفة. وإن فكتور خارا باق حيّا خالدا في قلوبنا طالما نغني ونسمع أغانيه ، ومادمنا نستلهم العزم على الكفاح ضد الاستغلال وقوى الظلام من بطولاته وصموده المجيد.

المصدر: حميد كشكولي

مزايا إنشاء الحساب تسجيل الدخول