نخبُ الجِراح - علي جبريل | القصيدة.كوم

شاعر وكاتب من مالي مولود في السعودية. شارك في عدد من برامج المسابقات الأدبية، إلى جانب مشاركته في فعاليات ثقافية متنوعة


283 | 0 | 0 | 0





جالسٌ..
خلفَ نافذةِ الوقت
يحتسي قهوةَ الصمت
ويغنّي لكل الدروب..
التي أنْهَكتْها الخُطى
الدروبِ التي..
كان يمشي عليها
وحيداً!
يخبِّئ بين ذراعيه
وجهَ المواجعِ


كان يمضي..
يصارعُ ليلَ المخاوفِ
وهي تضاجعُ
صوتَ الذئاب!
تغنّي مع الريح..
أغنيةَ الرعب
والليلُ يلهثُ
خلفَ خُطى الخائفين
*****


جالسٌ..
خلفَ نافذة الوقت

يُصغي!
يحدّق في الأفْق
يغمسُ في الحُلم..
خبزَ السنينَ العجافِ
ويمضَغُ أيامَها
بعد ما أنهكَتْه
وخطَّتْ..
على وجنتيه الجفاف
جالسٌ للرياحْ!
وهي تذرو رمادَ الحقيقة
بين يديه

وتذرو رمادَ الأماني الجميلةِ
تذرو رمادَ السنينَ
التي لم تجئْ!
ورمادَ السنين..
التي غادرته بصمت
جالس للرياحْ
جالسٌ..
للجراح!





الآراء (0)   


الموقع مهدد بالإغلاق نظراً لعجز الدعم المادي عن تغطية تكاليف الموقع.

يمكنك دعمنا ولو بمبلغ بسيط لإبقاء الموقع حياً.