قلق - منيار العيسى | القصيدة.كوم

منيار العيسى

شاعر سوري (1991-)


1299 | 5 | 0 | 1




الآنَ وحدي
رَفيقي الصمتُ يا لغةُ
أنّى نظرتُ فلا بعدٌ ولا جهةُ

عَبَرتُ نفْسي
وصِرْتُ الآنَ بَعدَ (أنا)
فكيفَ تهمسُني -يا حاضري- شَفَةُ؟

لمْ أبتكرْ قَلَقي
بَلْ كنتُ صنْعتَهُ
وكمْ يموتُ صَنيعُ الشَّكِّ يا ثقةُ

نسيتُ نفسي هُناكَ الآنَ
أينَ هُمو؟!
يُجيبُني سَفري والردُّ تذكرَةُ

مَن أنتَ!؟
ما أنتَ؟!
هلْ كُنَّا؟!
أأنتَ أنا؟!
بيني وبينَك يا حُزني لنا صِلةُ

درّبْتُ كفّي على أنّ الفراغَ يدٌ
والآنَ تحضنُها كفّي فَتنفَلِتُ

ستكتبُ الريحُ عنّي
ثمَّ تنثرُني
فالريحُ يا قَلقَي حقّاً (مؤنَّثةُ)

وكلُّ أنثى بثوبِ الشِعرِ أضحَكَها
قلبي،
وضوحُ غدي،
كفّي المتأتِئةُ

حزني،
غباءُ فمي،
صوتي، بلاهتُهُ
أصابعي،
ضحِكي، عيني المبلَّلَةُ

شِعْري،
ترددُ ما أُبديهِ، حيرتُهُ
تَلعْثُمي،
نَفَسي، ما خبَّأتْ رئةُ

وحدي ابتدعتُ ضَياعي
صرتُ أعرفُني
أنا جوابٌ
وكلُّ الناسِ أسئلةُ







الآراء (0)