أكثر من تفصيلٍ جَمَاليْ - أشرف الزغل | القصيدة.كوم

أشرف الزغل

0


1038 | 0 | 0 | 0




-1-
سيكونُ دمٌ كثيرْ
سيتحرك كالمادة المعتمةِ
في كليشيه فارغْ
سيرشح من الستائرِ
في البيت النيءِ النائي
كما يحدثُ في
فيلمٍ سينمائيٍ رديءْ
سيدلف من السقوف كميلاد بغلٍ سَماويْ
كبطنِ قيصر في
يد بروتس
أو كأثر حصان المتنبي المشبوح على
مَهلْ
بين شُرفة فوكوياما وبغدادْ
أو
كما يبولُ كلبٌ في
حديقةٍ عامة

-2-
موسم صيدٍ زاخرٍ
بالكلابِ السمينةِ
تركض خلفَ
ضروع ذوات الدمِ الحارِّ
في عِلِّيَةِ الكابوسِ الكبير

تركض
أمام النبلاء ولا
تجد صيداً لِمَساءِ المَلِك
فتأكلُ بَعضَها

يَضْحَكُ النُّبلاءُ
وفي معدة الفريسةِ البيضاءِ
يكبر غرابٌ سعيدْ

-3-
سيكون دمٌ كثير
سيركد على الأرض بانتظار عمال النظافةِ
وإن لم يأتِ عمال النظافةِ
سيتصرف الدم كصاحب بيتْ
سيرقد قليلا بانتظار وجبة أخرى
تدفعه باتجاه ما
إلى الأسفل حيث الجارة التي
تشتكي دائماً من الضجيج ولا تعلم أن
هناك احتمالات أكثر فظاعة
إلى الجوانب حيث
ترقد القطة هانئة بأخبار القنوات التلفزيونية،
ولا تعلم
أن الصور الملونة هناك هي
كائنات تأكل وتضجر وتموء مثلها تماماً
وأن اللون الأحمر هو أكثر من تفصيلٍ جَمَاليْ

-4-
سيكون دمٌ كثير
وسيتحرك في زوايا كثيرة
وسيلسع كل من يقترب منه
لكنه لن يصعد إلى فوقْ
لأنه وبالرغم من قوة الأمل
هناك قوة أخرى تدعى المادة المعتمة

الأمل والدم يشتركان بذات الصفة
ويسقطان من مكان ما بسبب ذات الصفة
مع فارق في ردة فعل المكان
وتفاصيل المادة المعتمة
حين تزحف بين الكليشيهات الفارغة







الآراء (0)