بعد نظر - مهدي منصور | القصيدة.كوم

شاعرٌ لبنانيٌّ (1985-) يحمل الدكتوراة في الفيزياء لذلك كان (الفجر ظلٌّ داكنٌ). حاصلٌ على العديد من الجوائز العربية. #م_م


1972 | 0 | 0 | 2



(ديوان: كي لا يغار الأنبياء)

تُفضِّلُ سيدتي النومَ في حضنِ دفتْر
وتعشقُ أن تتأرجحَ مثل الفراشةِ في حضنِ شعري
فتلقمني الحبَّ بالقبلاتِ
وترمي فتاتَ الحنينِ جوعِ ثغري...
وتغفو بصدري
لأؤمن فيها
فتسقطَ وحيًا
وتُرسم حبرًا على وجه دفترْ

لسيَّدتي رغبةٌ لا تحدُّ
بأن تتهادى على كلِّ منبرْ
وأن يسكرَ الحفلُ من وَصْفِها بالكلامِ المُعَطَرْ...
وأن تنحني للأكف تصفّقُ حبًّا وتنثرُعنبرْ
فتأسرني بسلاسل عطرٍ وتصلبني فوق خصْرٍ مدوّرْ...
وتخلق في أيِّ وقتٍ حكايا جديدةْ
وأكثرْ وأكثرْ
لتغدو قصيدة
بها تتسلل نحو الأماسي
وتشبعُ رغبتَها بالظهورِ
أمامَ الحضورِ على كلِّ منبرْ...

وحينَ تصيرُ الحروفُ سريرًا من الحسنِ والدفء والكلماتْ
وبعد اشتعالِ الأكفِّ حنيناً إليها...
تشرّعُ سيدتي الاغنياتْ
ترتِّبُ امتعةَ الخلدِ
تسقطني كالنقودِ القليلةِ في قجّة الذكرياتْ...
وترمي ابتسامتها الغجريّة في اللحظات الأخيرةِ فوق فؤادٍ مدمّرْ...
وتخرجُ كالنورِ من غرفتي بهدوءٍ
لتخلُدَ للنومِ في حضنِ دفترْ..






الآراء (0)   

دعمك البسيط يساعدنا على:

- إبقاء الموقع حيّاً
- إبقاء الموقع نظيفاً بلا إعلانات

يمكنك دعمنا بشراء كاسة قهوة لنا من هنا: