يونس اليومي - عبدالله الشوربجي | القصيدة.كوم

عبدالله الشوربجي

شاعرٌ مصريٌّ (1970-) لم يرتكب في الحبِّ إلّأ حبَّه..ويظلُّ متهما بخالصِ حبِّه.. يسمي نفسه ب (أبو الطيب المصري).


2062 | 0 | 0 | 0




بدم يرسمُ فوضى
ولدٌ
والضُّحى /
والليل /
تابوتا /
وليلى

وقميصَ المرأة الفارغَ منها ..
وموتا
ظلَّ يدنو
فتدلى

سورةٌ في صورةٍ مشلولةٍ
عبسَ الرَّسامُ فيها
وتولَّـى

لمْ يجففْ أثرَ الدمعة
في أسودِ اللوحةِ
كيْ لا
ولكيْـلا

ولدٌ مافسَّروا في حلمه
سبعةً ماتتْ /
وأخرى بينَ بينْ

يشتهي المصباحُ في مشكاتهِ
كوكبا يوقدُ منْ زيتونتينْ

يحرثُ الريحَ التي هبَّـتْ على
بابه /
في كلِّ لونٍ مَرَّتينْ

أوَّل الإسْراءِ
في مرسمهِ
آخرُ المعراج
في خُـفَّيْ حُنينْ

ولدٌ في لوحةٍ
كانتْ لنا
يونسُ اليوميُّ
من حوتٍ لحوتْ

غاضباً لمَّـا يزلْ
دولابه
يحفظ التاريخَ في أوراقِ توتْ

وبهِ ..
ما لا ترى مرآتهُ
صومُ عذراءٍ
ومصلوبٌ يموتْ

جملةٌ فعليَّةٌ .. فاعلها
علَّـقَ المفعولَ
في رفِّ السكوتْ

ولدٌ مثقوبةٌ أحلامهُ
مستباحٌ ..
والـ هُـنا مثل الـ هُناكْ

شهرَذادُ الألف ليلٍ كرَّرتْ
موجة البرقِ الكلاميِّ /
الشِّباكْ

وبَقايا شمعةٍ في الغار
والرعشة الكبرى
وخوْفٌ ..
وارتباكْ

عبثا ينظرُ في ألوانهِ
فيرى كافاً ونوناً
في اشتباكْ







الآراء (0)