لغة أخرى لمرايا البحر - حسن شهاب الدين | القصيدة.كوم

حسن شهاب الدين

شاعرٌ مصريٌّ (1972) حاصلٌ على العديد من الجوائز العربية.


302 | 0 | 0 | 0




بحروف من لغات صدئه
ورؤى ثلجية مهترئه
أرتدي موتي قناعاً شاعراً
وأروّي بقصيد ظمأه
تارة يلبس صمتي عريه
تارة يبحث صوتي عن رئه
وأنا ما بين أشلاء الصدى
أرتمي بضع قواف مطفأه
يدخل الليل رمادي لابساً
جرح ناي في رحيل بدأه
وله وجه حجيميّ بدا
وأيادٍ قد تعدين المئه
وخطى ترسف في قيد المدى
لا ثمات بعذابي موطئه
وفحيح الوقت قد خلّفني
حطباً يبكي بصدر المدفأه
وعلى عاداته يحسو دمي
بينما تقتاتني ذكرى امرأه
اتركوني أصبغ الليل أسى
وأحيل الغيم ناراً ظمئه
أرتمي تهويمة صوفية
في شفاه الغيب توحي نبأه
أو أعيد الكون للبدء على
صوت أنثى في دمي متكئه
وضّأتني ليلة من دمها
واستحالت وتراً في لؤلؤه
فتشكلت حروفاً خلقت
لغة في كل قلب منبئه
***
ها أنا ذا أترك صمتي نازفاً
فوق خطوات الثواني المبطئه
من دمي أطفو إلى صوتي إلى
لغة أخرى به مختبئه
وعلى كفِّي سماوات خبت
وزمان قد تناسى مرفأه
عازفاً للريح موسيقا دمي
رافعاً نحوك روحي المخطئه
أشعليني بين زنديك على
وتر الليل رؤى مجترئه
مزّقي صمت المسافات التي
تركتني أحرفاً منطفئه
يا التي باح المدى في عينها
بأغانيه لروحي المظمأه
كمرايا البحر عيناك وفي
نزق الموت ارتمت ملتجئه
اغمسيها في لظى فردوسها
واتركيها للرياح المفجئه
ما أنا إلا بقايا أحرفٍ
في يدٍ قد غامرت مستمرئه
ولقد متُّ مراراً قبل ذا
كيف بي أخشى قصيداً وامرأه






الآراء (0)   

رجماً بالغیب
( 3.6k | 0 | 0 )
هُناكَ مَنْ يُشْبـهـُني
( 3.2k | 0 | 0 )
طائرةٌ ورقيـَّة
( 2.5k | 0 | 0 )
في الباص..
( 2.3k | 0 | 0 )
أبجدية ُالمصباح
( 2.3k | 0 | 0 )
اكتبْ
( 2.3k | 0 | 0 )
هدنةٌ بينَ موتين
( 2.3k | 0 | 0 )
الهؤلاء
( 2.2k | 0 | 0 )
قصيدةٌ مصريَّة
( 2.1k | 0 | 0 )
وشم ثان
( 2.1k | 0 | 0 )
نشيد المسغبة
( 2k | 0 | 0 )
اللغة لم تكن
( 1.9k | 0 | 0 )
مرَّتْ..فأرْبَكتِ المَجَاز
( 1.9k | 0 | 0 )
قايين
( 1.8k | 0 | 0 )
هو الذي رأى..
( 1.7k | 0 | 0 )
السدنة
( 1.7k | 0 | 0 )
دمشقُ.. أولى القبلتين
( 1.6k | 0 | 0 )
صفحة ٌمِنْ كتابِ الهديل
( 1.5k | 0 | 0 )
سأفتحُ نافذة العشب
( 1.5k | 0 | 0 )
أرارات
( 1.5k | 0 | 0 )
امرأةٌ أخرى
( 1.5k | 0 | 0 )
متاهة ُالأشكال
( 1.5k | 0 | 0 )
خوف
( 1.5k | 0 | 0 )
ساحرُ الأزقَّة
( 1.4k | 0 | 0 )
فاتحةٌ لأبجديةِ الوطن
( 1.4k | 0 | 0 )
سؤال
( 1.4k | 0 | 0 )
سيمفونيَّةٌ ناقصة
( 1.4k | 0 | 0 )
بعضُ الكواكبِ للأطفال
( 1.4k | 0 | 0 )
سأعلـِّمُ الأطفالَ رسمَ البحرِ
( 1.4k | 0 | 0 )
مجرَّةُ بغداد
( 1.4k | 0 | 0 )
وطنٌ بقارعةِ الطريق
( 1.4k | 0 | 0 )
قميصُ اللؤلؤ
( 1.3k | 0 | 0 )
مقام التلعثم
( 1.2k | 0 | 0 )
أنا صديقٌ رائعٌ
( 1k | 3 | 0 )
نحـَّات الخيال
( 1k | 0 | 0 )
فوضى في المِرْآة
( 754 | 0 | 0 )
مدارُ التوت
( 601 | 0 | 0 )
نصفُ الحقیقة
( 519 | 0 | 0 )
قبضة من أثرها
( 515 | 0 | 0 )
جناحُ المَاء
( 511 | 0 | 0 )
مَرَایا جریر
( 503 | 0 | 0 )
لا بد مِنْ مِصر
( 457 | 0 | 0 )
الرحيل
( 452 | 0 | 0 )
فلسفةُ الأربعین
( 445 | 0 | 0 )
تكوين
( 402 | 0 | 0 )
امرأة من هديل
( 401 | 0 | 0 )
سیرةُ تروبادور مُتجوِّل
( 379 | 0 | 0 )
وطنٌ یُشْبِھُنا
( 371 | 0 | 0 )
بيتي
( 363 | 0 | 0 )
حادي الریح
( 356 | 0 | 0 )
جثتي تقتفي خطاي
( 355 | 0 | 0 )
صدیقةُ المطر
( 351 | 0 | 0 )
السقوط
( 346 | 0 | 0 )
صديقي الوطن
( 337 | 0 | 0 )
هل ترسمين الآن
( 333 | 0 | 0 )
صانعُ الأشكال
( 328 | 0 | 0 )
طفلُ المشكاة
( 317 | 0 | 0 )
ليلة الصباح البعيد
( 308 | 0 | 0 )
صلواتُ وَحْشیَّة..
( 283 | 0 | 0 )
عیناكِ شَعبٌ ثائرٌ
( 278 | 0 | 0 )
وشم أول
( 269 | 0 | 0 )
في حضرة الماء
( 268 | 0 | 0 )
ضَجَر
( 263 | 0 | 0 )
شجن المرايا والندى
( 256 | 0 | 0 )
انتظار
( 245 | 0 | 0 )
تفصيلات من لوحة.. لم يرسمها دالي
( 244 | 0 | 0 )
احتفالية الأقنعة
( 241 | 0 | 0 )
لا تقفي في مرايا اسمي
( 231 | 0 | 0 )
يوميّات شهيد فلسطيني
( 230 | 0 | 0 )
وَحْدِي
( 218 | 0 | 0 )
مسافة ما بيننا
( 215 | 0 | 0 )
سفر بالغ القصد
( 214 | 0 | 0 )
عزلة ُالإزميل
( 207 | 0 | 0 )
تجريد
( 204 | 0 | 0 )
أغنية بلا يدين
( 204 | 0 | 0 )
بطل بضلع مكسور
( 204 | 0 | 0 )
العائد
( 203 | 0 | 0 )
عن غرفةٍ تسكنني..
( 201 | 0 | 0 )
لغيبتك اكتمالات المثول
( 196 | 0 | 0 )
الرجفة تبدأ من يدها
( 194 | 0 | 0 )