أضنيتَني بالهجر - الأخطل الصغير | القصيدة.كوم

الأخطل الصغير

شاعر لبناني، اسمه بشارة الخوري، ولقب بالأخطل الصغير لاقتدائه بالشاعر الأموي الأخطل التغلبي (1885-1968)


168 | 0 | 0 | 0





أضنيتني بِالهَجْرْ .. مَا أَظْلَمَكْ
فَارْحَمْ عَسِى الرَّحْمَنُ أَنْ يَرْحَمَكْ
مولاي حَكَّمْتُكَ فِي مُهْجَتِي
فَارْفقْ بِهَا يُفْدِيْكَ مَنْ حَكَّمَكْ

مَا كَان أحْلَى قُبُلاتِ الهَوَى
إِنْ كُنْتَ لا تَذْكُرُ فَاسْأَلْ فَمَكْ
تَمُرُّ بِي كَأَنَّنِي لَمْ أَكُنْ
ثَغْرَكَ أَوْ صَدْرَكَ أَوْ مِعْصَمَكْ
لَوْ مَرَّ سَيْفٌ بَيْنَنَا لَمْ نَكُنْ
نَعْلَمُ هَلْ أَجْرَى دَمِى أَمْ دَمَكْ

سَلْ الدُّجَى كَمْ رَاقَنِي نَدْمُهُ
لَمَّا حَكَي مَبْسَمَهُ مَبْسَمَكْ
يَا بَدْرُ إِنْ وَاصَلْتَنِى بِالْجَفَا
وَمِتُّ فِي شَرْخِ الصِبَا مُغْرَمَكْ
قُلْ لِلدُّجَى: مَاتَ شَهِيْدُ الْوَفَا
فَانْثُرْ عَلَى أَكْفَانِهِ أَنْجُمَكْ



الآراء (0)