نبوءة ورؤيا - بدر شاكر السياب | القصيدة.كوم

شاعر عراقي من أكثر الشعراء العرب تأثيراً في العصر الحديث، يعتبر من رواد شعر التفعيلة في الأدب العربي (1926-1964)


687 | 0 | 0 | 0




(تنبأ عراف هندي بأن الحياة على الأرض ستنتهي يوم ٢ شباط سنة ١٩٦٢.)
نبوءتُك المريرةُ عذَّبتني، مزقت روحي؛
نبوءتك الرهيبةُ، أيها العراف تبكيني؛
رأيتَ مسالك الأفلاك تهرع بالملايينِ.
قرأتَ خواطرَ الريحِ
ووسوسة الظلام كأن حقلًا بات ينتحب:
«ستنطفئ الحياة»، ورحتَ ترسم موعدَ القدرِ.
إذا حدجتنيَ الشهُبُ
هتفتُ بها: «غدًا سنموت. فانهمري على البَشَرِ:
لأهونُ أن أموت لديك وحدي دون حشرجةٍ ولا أنَّةْ
من القدر المروع يجرف الأحياء بالآلافْ.»
ولكني أصيخ إلى النهار فأسمع العراف
يهدِّد: «سوف يهلك من عليها، سوف تلتهبُ.»
وتسرب في دمي جنه.
وحين رقدتُ أمسِ رأيتُ في ظلَموتِ أحلامي.
رؤى تتلاحق الأنفاس منها ثم تنقطع.
أفقتُ وما تزال تضيء في خَلَدي وتندلع.
كما يتفجَّر البركان في ظلمات ليل دون أنسام،
بلا قمر وإن يك في المحاق أكاد أقتلع.
أكاد أمزق الدم في عروقي بارتعادة روحي الحيرى …
أكاد أعانق القبرا.
أرى أفقًا وليلًا يطبقان عليَّ من شُرفةْ.
ولي ولزوجتي، في الصمت، عند حدودها وقفةْ.
نحدِّق في السماء ونمنع الطفلين من نظر
إلى ما في دجاها الراعب المأخوذ من سقر،
تطفَّأت الكواكب وهي تسقط فيه كالشرر
تطفَّأ تحت ذيل الريح وهي تسُفُّه سفا،
كأنَّ عصًا تسوق مواكب الأفلاك في صحراء من ظُلَمِ،
ويلهث تحتنا الآجر، يزحف تحتنا زحفا …
تضعضع فهو يُمسِك نفسه ويئن من ألمِ،
ليهوي حين يغفل، حين يعجز ثم ينهارُ:
دجًى نُثرت بها نارُ.
بني إليك صدري، فيه فادفن وجهك الطفلا.
بنيَّ صهٍ أقص عليكَ … أية قصة عندي؟
تفجرت الفقاعة وانتهى أبد إلى حد:
علامَ أتيتَ للدنيا؟
ليدركَ عمرُك الليلا؟
لتحيا أربع السنوات، ثم لتبصر الساعة
تقوم ولست تدرك ما تراه؟ تريد أن تحيا
وتجهل أن موتك فيه بعثك، أن للدنيا
نهاية سلمٍ يفضي إلى أبدٍ من الملكوت.
قلبُك؟ آه … من راعه؟
بكاؤك وارتعابك فيهما لله إحراج.
وباسمهما أسائله الحساب: أتصرع الأطفال
لتشهد لوعة الآباء؟ تسعد قلبك الآمال
تخيب!
يكاد يهوي من صراخي عنده التاجُ،
ويُهدم عَرْشُهُ ويخر، تُطفأ حوله الآباد والآزال.
ويقطر لابن آدم قلبه ألمًا وينفطر.



بغداد، ٢٦ / ١١ / ١٩٦١


الآراء (0)   

نحن نمقت الإعلانات، ولا نريد إدراجها في موقعنا، ولكن إدارة هذا الموقع تتطلب وقتاً وجهداً، ولا شيء أفضل لإحياء الجهد من القهوة. إن كنت تحب استخدام هذا الموقع، فما رأيك أن تشتري لنا كاسة قهوة على حسابك من هنا :)




غريب على الخليج
( 32.5k | 5 | 9 )
المومس العمياء
( 16.7k | 5 | 8 )
حفّار القبور
( 12k | 5 | 7 )
رحل النهار
( 8.8k | 0 | 1 )
سفر أيوب
( 7.8k | 5 | 5 )
في السوق القديم
( 5.4k | 5 | 4 )
أحبيني …!
( 5.4k | 5 | 8 )
يا غربة الروح
( 4.6k | 5 | 3 )
النهر والموت
( 4.5k | 0 | 0 )
جيكور والمدينة
( 4.3k | 0 | 1 )
دار جدي
( 4.2k | 4 | 0 )
هل كان حُبًّا؟
( 4.1k | 0 | 6 )
الوصية
( 3.8k | 0 | 1 )
خذيني
( 3.6k | 0 | 5 )
إقبال والليل
( 3.6k | 0 | 0 )
وصية من محتضر
( 3.5k | 5 | 1 )
لأني غريب
( 3.5k | 0 | 0 )
اللقاء الأخير
( 3.4k | 0 | 0 )
مرحى غيلان
( 3.4k | 0 | 1 )
سربروس في بابل
( 3.4k | 0 | 1 )
المخبر
( 3.3k | 5 | 1 )
أساطير
( 3.2k | 0 | 0 )
الأسلحة والأطفال
( 3.2k | 0 | 0 )
مدينة السندباد
( 3.2k | 5 | 1 )
مدينة بلا مطر
( 3.2k | 0 | 1 )
رسالة من مقبرة
( 3.2k | 5 | 2 )
قافلة الضياع
( 3.2k | 0 | 2 )
أنشودة المطر
( 3.1k | 0 | 2 )
أغنية في شهر آب
( 2.9k | 0 | 0 )
نداء الموت
( 2.8k | 5 | 1 )
سوف أمضي
( 2.7k | 0 | 1 )
إلى جميلة بو حيرد
( 2.7k | 5 | 1 )
أهواء
( 2.7k | 0 | 1 )
في الليل
( 2.7k | 0 | 0 )
لا تزيديه لوعة
( 2.7k | 0 | 3 )
ستار
( 2.6k | 0 | 0 )
الباب تقرعه الرياح
( 2.5k | 0 | 0 )
ديوان شعر
( 2.5k | 0 | 0 )
عرس في القرية
( 2.5k | 0 | 0 )
عينان زرقاوان
( 2.5k | 5 | 4 )
غارسيا لوركا
( 2.4k | 0 | 0 )
منزل الأقنان
( 2.3k | 0 | 0 )
لن نفترق
( 2.3k | 0 | 2 )
المسيح بعد الصلب
( 2.3k | 0 | 1 )
وداع
( 2.2k | 0 | 1 )
ربيع الجزائر
( 2.2k | 0 | 1 )
اتبعيني
( 2.2k | 0 | 0 )
تموز جيكور
( 2k | 0 | 0 )
رئة تتمزق
( 2k | 5 | 0 )
في المغرب العربي
( 2k | 5 | 2 )
الليلة الأخيرة
( 1.9k | 0 | 1 )
إرم ذات العماد
( 1.8k | 5 | 0 )
سراب
( 1.8k | 0 | 0 )
أقداح وأحلام
( 1.8k | 0 | 0 )
الأم والطفلة الضائعة
( 1.8k | 0 | 0 )
أفياء جيكور
( 1.8k | 0 | 1 )
المبغى
( 1.8k | 0 | 0 )
رؤيا في عام 1956
( 1.8k | 0 | 0 )
قالوا لأيوب
( 1.7k | 0 | 0 )
قارئ الدم
( 1.7k | 4 | 0 )
المعبد الغريق
( 1.6k | 0 | 0 )
هدير البحر والأشواق
( 1.6k | 0 | 0 )
أمام باب الله
( 1.6k | 5 | 0 )
شناشيل ابنة الجلبي
( 1.6k | 0 | 2 )
في انتظار رسالة
( 1.5k | 0 | 0 )
احتراق
( 1.5k | 0 | 1 )
نهاية
( 1.5k | 0 | 0 )
قصيدة إلى العراق الثائر
( 1.4k | 0 | 0 )
شباك وفيقة (١)
( 1.4k | 0 | 0 )
عكاز في الجحيم
( 1.4k | 0 | 0 )
أغنية قديمة
( 1.4k | 0 | 1 )
ليلة انتظار
( 1.4k | 0 | 0 )
ليلة الوداع
( 1.4k | 0 | 0 )
جيكور أمي
( 1.4k | 0 | 0 )
رسالة
( 1.3k | 0 | 0 )
في القرية الظلماء
( 1.3k | 0 | 0 )
حدائق وفيقة
( 1.3k | 0 | 0 )
في ليالي الخريف الحزين
( 1.3k | 0 | 0 )
جيكور وأشجار المدينة
( 1.2k | 0 | 0 )
جيكور شابت
( 1.2k | 0 | 0 )
كيف لم أحببك؟
( 1.2k | 0 | 0 )
ثعلب الموت
( 1.2k | 0 | 1 )
أم كلثوم والذكرى
( 1.2k | 0 | 1 )
وغدًا سألقاها
( 1.2k | 0 | 0 )
هوًى واحد
( 1.2k | 5 | 2 )
من ليالي السهاد
( 1.2k | 0 | 0 )
ليلى
( 1.2k | 0 | 0 )
أسمعه يبكي
( 1.1k | 0 | 0 )
الشاهدة
( 1.1k | 0 | 0 )
حنين في روما
( 1k | 3 | 0 )
ملال
( 1k | 0 | 0 )
شباك وفيقة (٢)
( 1k | 0 | 0 )
سجين
( 1k | 0 | 0 )
ذكرى لقاء
( 1k | 0 | 0 )
العودة لجيكور
( 1k | 0 | 0 )
أغنية بنات الجن
( 1k | 0 | 1 )
متى نلتقي؟
( 999 | 0 | 0 )
أم البروم
( 990 | 0 | 0 )
القصيدة والعنقاء
( 981 | 0 | 0 )
عبير
( 934 | 0 | 0 )
دَرَمْ
( 933 | 0 | 0 )
سهر
( 926 | 0 | 0 )
في غابة الظلام
( 901 | 0 | 0 )
نسيم من القبر
( 900 | 0 | 0 )
نهر العذارى
( 883 | 0 | 0 )
سلوى
( 869 | 0 | 0 )
ها … ها … هوه
( 859 | 0 | 0 )
ذهبت
( 854 | 0 | 0 )
الموعد الثالث
( 853 | 0 | 0 )
المعول الحجري
( 846 | 0 | 0 )
نفس وقبر
( 826 | 0 | 1 )
تعتيم
( 822 | 0 | 0 )
مرثية جيكور
( 822 | 0 | 0 )
في المستشفى
( 814 | 0 | 0 )
لقاء ولقاء
( 803 | 0 | 0 )
مدينة السراب
( 803 | 0 | 0 )
هَرِمَ المُغنِّي
( 777 | 0 | 0 )
الشاعر الرجيم
( 771 | 0 | 0 )
خلا البيت
( 766 | 0 | 0 )
يا نهر
( 762 | 0 | 0 )
أسير القراصنة
( 753 | 0 | 0 )
لوي مكنيس
( 740 | 0 | 0 )
صياح البط البري
( 737 | 0 | 0 )
حامل الخرز الملون
( 734 | 0 | 0 )
قصيدة من درم
( 710 | 0 | 0 )
الغيمة الغريبة
( 694 | 0 | 0 )
فرار عام ١٩٥٣
( 660 | 0 | 0 )
يقولون تحيا …
( 620 | 0 | 0 )
حميد
( 606 | 0 | 0 )
النبوءة الزائفة
( 589 | 0 | 1 )
ابن الشهيد
( 586 | 0 | 1 )
أظل من بشر
( 579 | 0 | 0 )
القن والمجرَّة
( 565 | 0 | 0 )
في أُخريات الربيع
( 510 | 0 | 0 )
من رؤيا فوكاي
( 264 | 0 | 0 )