جيكور أمي - بدر شاكر السياب | القصيدة.كوم

بدر شاكر السياب

شاعر عراقي من أكثر الشعراء العرب تأثيراً في العصر الحديث، يعتبر من رواد شعر التفعيلة في الأدب العربي (1926-1964)


639 | 0 | 0 | 0




تلك أمي، وإنْ أجئها كسيحا
لاثمًا أزهارها والماء فيها، والترابا
ونافضًا، بمقلتي، أعشاشها والغابا:
تلك أطيار الغد الزرقاء والغبراء يعبرن السطوحا
أو ينشِّرن في بويبَ الجناحين: كزهرٍ يفتِّح الأفوافا.
ها هنا، عند الضحى، كان اللقاءْ
وكانت الشمس على شفاهها تكسِّر الأطيافا
وتسفح الضياء.
كيف أمشي، أجوب تلك الدروب الخضرَ فيها، وأطرق الأبوابا؟
أطلب الماء فتأتيني من الفخار جره
تنضح الظلَّ للبرود الحُلوَ … قطره
بعد قطره.
تمتد بالجرة لي يدان تنشران حول رأسي الأطيابا:
«هالتي» تلك، أم «وفيقة» أم «إقبال»،
لم يبقَ لي سوى أسماء
من هوًى مرَّ كرعدٍ في سمائي
دون ماء.
كيف أمشي! خطاي مزَّقها الداء. كأني عمود ملحٍ يسيرُ …
أهي عامورة الغوية أم سادوم؟
هيهات … إنها جيكورُ:
جنَّةُ كان الصبى فيها وضاعت حين ضاعا.
آه لو أنَّ السنين السود قمحٌ أو صخورُ
فوق ظهري حملتهُنَّ، لألقيتُ بحملي فنفَّضتْ جيكورُ
عن شُجيراتها ترابًا يغشِّيها وعانقتُ معزفي ملتاعا،
يُجهش الحب، به، لحنًا فلحنا
ولقاءً فوداعا.
آه لو أن السنين الخُضر عادت، يوم كُنَّا
لم نزل بعدُ فتيَّينِ لقبَّلتُ ثُلاثًا أو رُباعا
وجنتَي «هالةَ» والشعر الذي نشَّر أمواج الظلامِ
في سيولٍ من العطور التي تحمل نفسي إلى بحار عميقه
ولقبَّلتُ، برغم الموت، ثغرًا من وفيقه
ولأوصلتك يا «إقبال» في ليلة رعدٍ ورياح وقتامِ،
حاملًا فانوسيَ الخفَّاق تمتدُّ الظلالْ
منه أو تقصر، إذْ يرعش في ذاك السكونْ،
ذلك الصمت سوى قعقعة الرعد،
سوى خفْق الخطى بين التلال
وحفيف الريح في ثوبكِ، أو وهوهة الليل مشى بين الغصون،
ولعانقتك عند الباب، ما أقسى الوداعْ!
آهِ لكنَّ الصبى ولَّى وضاع،
الصبى والزمان لن يرجعا بعدُ،
فقرِّي يا ذكريات ونامي.


لندن، ٥ / ٢ / ١٩٦٣


الآراء (0)   

نحن نمقت الإعلانات، ولا نريد إدراجها في موقعنا، ولكن إدارة هذا الموقع تتطلب وقتاً وجهداً، ولا شيء أفضل لإحياء الجهد من القهوة. إن كنت تحب استخدام هذا الموقع، فما رأيك أن تشتري لنا كاسة قهوة على حسابك من هنا :)


https://www.buymeacoffee.com/alqasidah



غريب على الخليج
( 13.7k | 5 | 4 )
المومس العمياء
( 9k | 5 | 5 )
حفّار القبور
( 5.8k | 5 | 2 )
رحل النهار
( 4.3k | 0 | 0 )
سفر أيوب
( 4k | 0 | 1 )
في السوق القديم
( 2.6k | 5 | 3 )
هل كان حُبًّا؟
( 2.4k | 0 | 4 )
النهر والموت
( 2.3k | 0 | 0 )
جيكور والمدينة
( 2.1k | 0 | 1 )
أحبيني …!
( 2.1k | 0 | 4 )
دار جدي
( 2.1k | 4 | 0 )
خذيني
( 2k | 0 | 3 )
رسالة من مقبرة
( 1.9k | 0 | 0 )
المخبر
( 1.8k | 0 | 0 )
مرحى غيلان
( 1.8k | 0 | 0 )
وصية من محتضر
( 1.8k | 0 | 0 )
أغنية في شهر آب
( 1.7k | 0 | 0 )
سربروس في بابل
( 1.6k | 0 | 0 )
مدينة بلا مطر
( 1.6k | 0 | 1 )
مدينة السندباد
( 1.6k | 0 | 0 )
اللقاء الأخير
( 1.5k | 0 | 0 )
الأسلحة والأطفال
( 1.5k | 0 | 0 )
إقبال والليل
( 1.5k | 0 | 0 )
يا غربة الروح
( 1.5k | 0 | 0 )
سوف أمضي
( 1.5k | 0 | 1 )
أنشودة المطر
( 1.4k | 0 | 1 )
أساطير
( 1.4k | 0 | 0 )
أهواء
( 1.4k | 0 | 1 )
إلى جميلة بو حيرد
( 1.4k | 0 | 0 )
تموز جيكور
( 1.3k | 0 | 0 )
ستار
( 1.3k | 0 | 0 )
الباب تقرعه الرياح
( 1.3k | 0 | 0 )
المسيح بعد الصلب
( 1.3k | 0 | 1 )
عينان زرقاوان
( 1.3k | 0 | 1 )
عرس في القرية
( 1.3k | 0 | 0 )
نداء الموت
( 1.3k | 5 | 1 )
لا تزيديه لوعة
( 1.3k | 0 | 1 )
لأني غريب
( 1.3k | 0 | 0 )
غارسيا لوركا
( 1.2k | 0 | 0 )
لن نفترق
( 1.2k | 0 | 1 )
قافلة الضياع
( 1.2k | 0 | 2 )
رئة تتمزق
( 1.2k | 0 | 0 )
اتبعيني
( 1.1k | 0 | 0 )
الوصية
( 1.1k | 0 | 0 )
ديوان شعر
( 1.1k | 0 | 0 )
ربيع الجزائر
( 1.1k | 0 | 1 )
منزل الأقنان
( 1.1k | 0 | 0 )
رؤيا في عام 1956
( 1k | 0 | 0 )
وداع
( 1k | 0 | 0 )
في الليل
( 1k | 0 | 0 )
قالوا لأيوب
( 1k | 0 | 0 )
أقداح وأحلام
( 982 | 0 | 0 )
سراب
( 976 | 0 | 0 )
الليلة الأخيرة
( 942 | 0 | 1 )
أفياء جيكور
( 922 | 0 | 1 )
إرم ذات العماد
( 916 | 5 | 0 )
قارئ الدم
( 908 | 4 | 0 )
المبغى
( 903 | 0 | 0 )
في المغرب العربي
( 895 | 0 | 0 )
نهاية
( 871 | 0 | 0 )
هدير البحر والأشواق
( 801 | 0 | 0 )
جيكور وأشجار المدينة
( 745 | 0 | 0 )
عكاز في الجحيم
( 720 | 0 | 0 )
احتراق
( 717 | 0 | 0 )
الأم والطفلة الضائعة
( 705 | 0 | 0 )
أغنية قديمة
( 674 | 0 | 0 )
المعبد الغريق
( 673 | 0 | 0 )
ليلة انتظار
( 671 | 0 | 0 )
حدائق وفيقة
( 663 | 0 | 0 )
هوًى واحد
( 655 | 5 | 2 )
أمام باب الله
( 627 | 0 | 0 )
ثعلب الموت
( 620 | 0 | 0 )
شباك وفيقة (١)
( 615 | 0 | 0 )
في القرية الظلماء
( 614 | 0 | 0 )
جيكور شابت
( 614 | 0 | 0 )
ليلة الوداع
( 596 | 0 | 0 )
سجين
( 589 | 0 | 0 )
عبير
( 582 | 0 | 0 )
في انتظار رسالة
( 573 | 0 | 0 )
أسمعه يبكي
( 565 | 0 | 0 )
رسالة
( 548 | 0 | 0 )
شباك وفيقة (٢)
( 541 | 0 | 0 )
القصيدة والعنقاء
( 540 | 0 | 0 )
وغدًا سألقاها
( 539 | 0 | 0 )
ليلى
( 537 | 0 | 0 )
شناشيل ابنة الجلبي
( 534 | 0 | 0 )
دَرَمْ
( 522 | 0 | 0 )
من ليالي السهاد
( 516 | 0 | 0 )
نهر العذارى
( 509 | 0 | 0 )
العودة لجيكور
( 505 | 0 | 0 )
الشاهدة
( 497 | 0 | 0 )
أم كلثوم والذكرى
( 495 | 0 | 0 )
أغنية بنات الجن
( 490 | 0 | 0 )
متى نلتقي؟
( 482 | 0 | 0 )
قصيدة إلى العراق الثائر
( 477 | 0 | 0 )
سهر
( 465 | 0 | 0 )
ملال
( 463 | 0 | 0 )
أم البروم
( 463 | 0 | 0 )
الموعد الثالث
( 460 | 0 | 0 )
كيف لم أحببك؟
( 460 | 0 | 0 )
في ليالي الخريف الحزين
( 455 | 0 | 0 )
ذكرى لقاء
( 447 | 0 | 0 )
حنين في روما
( 443 | 3 | 0 )
نسيم من القبر
( 439 | 0 | 0 )
سلوى
( 433 | 0 | 0 )
تعتيم
( 432 | 0 | 0 )
مرثية جيكور
( 428 | 0 | 0 )
لقاء ولقاء
( 417 | 0 | 0 )
مدينة السراب
( 416 | 0 | 0 )
قصيدة من درم
( 411 | 0 | 0 )
في غابة الظلام
( 406 | 0 | 0 )
المعول الحجري
( 392 | 0 | 0 )
حامل الخرز الملون
( 391 | 0 | 0 )
في المستشفى
( 389 | 0 | 0 )
ها … ها … هوه
( 388 | 0 | 0 )
نفس وقبر
( 363 | 0 | 0 )
ذهبت
( 360 | 0 | 0 )
هَرِمَ المُغنِّي
( 347 | 0 | 0 )
الشاعر الرجيم
( 346 | 0 | 0 )
نبوءة ورؤيا
( 313 | 0 | 0 )
لوي مكنيس
( 306 | 0 | 0 )
يا نهر
( 293 | 0 | 0 )
صياح البط البري
( 293 | 0 | 0 )
الغيمة الغريبة
( 292 | 0 | 0 )
أسير القراصنة
( 287 | 0 | 0 )
خلا البيت
( 276 | 0 | 0 )
أظل من بشر
( 246 | 0 | 0 )
يقولون تحيا …
( 242 | 0 | 0 )
في أُخريات الربيع
( 236 | 0 | 0 )
حميد
( 231 | 0 | 0 )
القن والمجرَّة
( 228 | 0 | 0 )
النبوءة الزائفة
( 215 | 0 | 1 )
ابن الشهيد
( 213 | 0 | 0 )
فرار عام ١٩٥٣
( 212 | 0 | 0 )